السعودية

ظاهرة مزدوجة “كسوف وخسوف” يشهدها عدد من دول الخليج فجر الخميس 26 ديسمبر 2019 / السعودية على رأس الدول المقرر رؤية الظاهرة فيها كاملة

معلومات عن ظاهرة الكسوف الحلقي، تعتبر من أهم الظواهر الكونية التي تدل على حركة الشمس والقمر حول الأرض، ويقترن الكسوف الحلقي بميلاد الشهور العربية في أغلب الأحيان، حيث تشهد عدد من مناطق الخليج آخر الظواهر الكونية لعام 2019، يوم الخميس الموافق 26/12/2019 مع بداية ساعات شروق الشمس، و يشمل عدد من الدول الإفريقية والآسيوية.

الكسوف الحلقي
الكسوف الحلقي الأخير

الكسوف الحلقي كيف يكون

هي ظاهرة مزدوجة تشمل كسوف الشمس وخسوف القمر في ظاهرة واحدة، يكون الكسوف الحلقي على هيئة حلقة مظلمة تتوسط كتلة من النار، ويعتبر هذا التشبيه هو الأقرب للحالة التي سيكون عليها القمر كاملاً في وسط قرص الشمس، و هذه الظاهرة تتزامن مع نهاية عام 2019 واحتفالات رأس السنة الميلادية و دخول شهر جمادي الأول 1441 هجرياً.

الدولة التي تشهد الكسوف الحلقي واضح

تعتبر “السعودية” هي الدولة الأوفر حظاً هذا العام في مشاهدة الكسوف الحلقي الأخير لهذا العام واضح، وذلك في منطقة الهفوف التابعة لمنطقة الرياض بالسعودية، و هذا الحدث هو الأكثر بحثاً خلال مختلف محركات البحث ليتمكن العديد من المهتمين بمتابعة الظواهر الكونية  من التعرف على التفاصيل التي تخص موعد حدوثها والأماكن التي ستظهر بها.

الدولة التي تشهد نهاية الكسوف الحلقي

ينتهي الكسوف الحلقي المنتظر حدوثه الخميس 26/12/2019، في مصر بعد شروق الشمس بعدد من المناطق بالبحر الأحمر، بالإضافة لمنطقة حلايب وشلاتين، و يعمل “المركز القومي للبحوث الفلكية” على التنبيه بعدم التعرض للشمس مباشرةً أثناء حدوث الظاهرة.

الأعمال المستحبة في وقت الكسوف

يستحب أن يقوم المواطنين أثناء الكسوف الحلقي المنتظر يوم الخميس القادم، أن يقوموا بأداء الصلاة الخاصة بظاهرة الكسوف والدعاء تيمنن بسنة سيدنا محمد و تضرعاً إلي الله، والشكر على نعمة الكثيرة.

تحذيرات لتجنب أضرار الكسوف الحلقي

هناك تحذيرات مهمة لتجنب أضرار مشاهدة الكسوف الحلقي يجب على المواطنين المهتمين بمتابعة هذه الظاهرة من اتخاذها، و تتمثل في عدم النظر مباشرةً دون نظارة واقية من أشعة الشمس، حيث تصدر أشعة ضارة بالعين تسبب العمي في بعض الأحيان، وتكون مصاحبة للظواهر الكونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى