السعودية

“الهيئة العامة للأوقاف” رابط صندوق وقفي للعناية ب 80 ألف مسجد بالتعاون مع الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد 1441

رابط صندوق وقفي للعناية ب 80 ألف مسجد، أعلنت الهيئة العامة للأوقاف عن توقيع مذكرة تعاون مع وزارة الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد، بهدف تأسيس صندوق وقفي للعناية بالمساجد وتتولى هذه اللجنة بإعداد مشروع النظام الأساسي للصندوق، تقوم بتحديد إجراءات إدارته، لذا نقدم لك كافة التفاصيل اليوم حول رابط صندوق قفي للعناية ب 80 ألف مسجد، وما الهدف من إنشاء الصناديق الوقفية كما أعلنتها اللجنة المشتركة.

رابط صندوق وقفي للعناية ب 80 ألف مسجد

  • قد صرح وزير الشئون الإسلامية الدكتور “عبد اللطيف آل الشيخ”، أن هذه الشراكة تأتي لتعزيز التكامل بين مختلف القطاعات لخدمة بيوت الله والعناية بها.
  • ومساندة الجهود الحكومية المبذولة، حيث سيسهم هذا الصندوق “صندوق وقفي” في تطوير المساجد والعناية بها.
  • سيخدم صندوق وقفي اكثر من 80 ألف جامع ومسجد في مناطق المملكة المختلفة، حيث انه يحثث دور فعّال في تحقيق الاستدامة المالية.
  • كما انه يتيح الفرصة للمساهمة المجتمعية، وركيزة أساسية لتنفيذ خطط الوزارة ضمن رؤية المملكة 2030 في التطور والتنمية.

قد يهمك أيضًا:

التسجيل في منحة ساند للعاطلين عن العمل 2020 وشروط الحصول على المنحة

رابط صندوق وقفي للعناية ب 80 ألف مسجد بالتعاون مع الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد 1441
رابط صندوق وقفي للعناية ب 80 ألف مسجد بالتعاون مع الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد 1441

هدف الصناديق الوقفية في المملكة السعودية

تهدف الصناديق الوقفية كما ذكرتها اللجنة المشتركة من وزارة الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد وبين الهيئة العامة للأوقاف، إلى العديد من الأهداف التي تحقق احتياجات المجتمع ورؤية التطور وتنمية التى وضعتها المملكة 2030، نلخص لك هذه الأهداف في التالي:

  • تفعيل الدور الوقفي في إيجاد موارد مالية تحقق الاكتفاء المالي للجهات المستفيدة.
  • تتميز الصناديق الوقفية بانها غير محددة المدة، وتتيح للجميع فرصة المساهمة فيها، يتم صرف ريعها إلى الجهات المستفيدة والمجالات المحددة في الصندوق وفق شرط الواقف.
  • تحقيق العديد منا الأهداف التي تتمثل في تعزيز الاستدامة المالية للقطاعات غير الربحية، وتوجيه المصارف إلى برامج عالية الأثر.
  • من خلال تلك الصناديق تعمل الهيئة على اطلاق حزمة منتجات وقفية متنوعة تلبي الحاجات الحالية والمستقبلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى